أسامة هيكل: الحريات أصبحت فرضا وليست منحة .. فيديو

قال أسامة هيكل إنه لايوجد اختلاف على أهمية مشروع قانون الإعلام الموحد وخاصة أن المجتمع فى حاجة إلى تنظيم وسائل الإعلام المرئية والمسوعة والمقرؤة.

وأكد هيكل فى المؤتمر أن لجنة الإعلام الثقافة بالبرلمان لن تقترب من قانون الإعلام الموحد إلا فى حال وجود حوار مجتمعى يمثل جميع أطراف المجمتع المعنية وليس في ظل التوافق فقط عليه بين الحكومة والمؤسسات الإعلامية.

وتابع هيكل خلال المؤتمر أن الزمن الحالى يختلف عن غيره من الأزمنة وخاصة أن الحرية أصبحت فرضا وليست منحة وحتى وإن لم يكفلها الدستور ، لافتا إلى أن هناك توافقا بين الحكومة والمجموعات الإعلامية إلا أن هذا التوافق ينقصه الجمهور وهو صاحب المصلحة الأولى لأنه يتلقى الأخبار.

وأكد هيكل أن الصحفى والإعلامي دوره خدمة المواطن المصرى لأنه يقوم بتوصيل المعلومات والأخبار .

وأشار إلى أن هناك تجاوزات كبيرة تحدث فى الإعلام من قبل مقدم البرنامج اتجاه الجمهور إلا أنه لا يكون هناك اعتذار للجمهور.

وتابع :" لا يمكن تحديد الاستقلالية المالية للصحف والقنوات حتى الآن وخاصة أن هناك قنوات خاصة تستهدف تحقيق أموال او نفوذ أو مصالح شخصية ، فيما عدا القنوات والصحف القومية المملوكة للدولة وهناك إشكالية حول إمكانية تدخل الدولة فى المضمون" .

وأشار هيكل إلى أن القطاع الخاص يمثل 80 فى المئة من الإعلام ، لافتا الى ان قانون الإعلام الموحد لا يزال ينتقل بين الحكومة ومجلس الدولة ولا يعرف أحد إلى أين الآن إلا أنه لابد من إصدار القانون لأن المجتمع لايتحمل الفوضى الإعلامية.

أضف تعليق