قال مستشار حملة دونالد ترامب الرئاسية رودي جولياني إن الديمقراطيين يستطيعون أن يسرقوا سباقا رئاسيا قريب المنافسة عن طريق تصويت المتوفين في الدوائر بالمدن التي تقع بالداخل الأمريكي.

وأضاف جولياني ـ في تصريحات لقناة (سي إن إن) الاخبارية الأمريكية ـ " أسف .. لكن المتوفين يصوتون بشكل كامل لصالح الديمقراطيين أكثر من الجمهوريين .. إنني أتذكر عندما جرت الإنتخابات في شيكاغو وصوت 720 شخصا من المتوفين !! ".

وتابع أنه سيكون أحمقا إذا ما قال إن الإنتخابات ستكون عادلة ، ولكنه أشار إلى أن المنافسة بين المرشحين إذا ما إنتهت بفارق أكبر من 5 في المائة فإن مثل هذه الحيل لن تفلح ، وعبر عن ثقته أن التزوير لن يكون مؤثرا إذا كان الفارق كبيرا بين المرشحين خاصة أنه لا يزيد عن 1 إلى 2 في المائة.

وقال جولياني " إن الديمقراطيين أقدر على تنفيذ هذه الحيل لأنها تحدث في المدن في الداخل الأمريكي التي يسيطرون عليها".

وأضاف " لا أستطيع أن أقول لك وأنا أجلس هنا أنهم لا يغشون ، فأنا أقول ذلك لأني أعلم أنهم يسيطرون على مراكز التصويت في هذه المناطق ، لا يوجد هناك جمهوريون ويصعب علينا أن نوفر أناس يقومون في هذه الأماكن بطلب التأكيد من الناخبين ، لهذا ما يفعلونه في هذه الأماكن هو كالتالي : يتركون أسماء المتوفين على كشوف التصويت ويدفعون لأناس للتصويت لهم أربع أو خمس أو ست أو سبع مرات ! ".