قررت محكمة القضاء الإدارى إعادة الدعوى المقامة من محمود أبو العينين المحامي، والتى يطالب فيها بصرف معاش له، تعويضا عن فصله تعسفيا من عمله بوزارة الداخلية، بقرار من قبل وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلى، مع السماح له بدخول النوادى الشرطية، للمرافعة بجلسة ١٣ نوفمبر المقبل.

وذكر أبو العينين فى دعواه، أنه كان يعمل ضابط شرطة قبل امتهانه مهنة المحاماة، وتم فصله تعسفيا من قبل حبيب العادلى وزير الداخلية الأسبق قبل الثورة، وتم منعه من دخول النوادى، مما أصابه بأضرار أدبية ومعنوية.