أكدت الدكتورة هالة عدلي حسين رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لنقل الدم "انها تقدمت باستقالة مسببة الي الدكتور أحمد عماد الدين راضي 'وزير الصحة اعتراضا علي بعض السياسات في الشركة القابضة موضحة أن هناك 3 من اعضاء مجلس إدارة الشركة غير المتفرغين تقدموا باستقالتهم ايضا لنفس الأسباب.

واكدت عدلي في تصريحات خاصة لصدي البلد " انها استمرت ما يقرب من عام ونصف في منصبها ساعت خلال تلك الفترة الي حل العديد من المشكلات والازمات التي واجهت الشركة لافتة الي ان سياستها الاصلاحية اصبحت غير متوافقة مع مجلس الإدارة الحالي الذي ينتهج سياساته دون الرجوع الينا لذا تقدمنا بالاستقالة المسببة وفي انتظار رد الوزير بعد عرض ما تم انجازه خلال فترة رئاستي للشركة.