يعانى شباب سانت كاترين منذ سنوات من عدم وجود ملاعب فى المدينة حيث يمارسون لعبة كرة القدم فى ملاعب رملية مليئة بالصخور والحجارة، ورغم وعد المسئولين بإنشاء ملاعب "منجلة" تناسب مكانة المدينة الحضارية، إلا أنه لم تنفذ الوعود رغم أن شباب سانت كاترين مشاركون فى دورى مراكز الشباب وينافسون فى ذلك الدورى.

وقال محمد عواد الجبالي، إن مدينة سانت كاترين خارج اهتمامات المسئولين، مشيرا إلى أن سانت كاترين المدينة الوحيدة التى لا يوجد بها ملاعب لممارسة الرياضة وخاصة كرة القدم اللعبة الشعبية التى يعشقها شباب سانت كاترين.

وأضاف سلمان الجبالى المشرف على النشاط الرياضى بمركز شباب سانت كاترين، أن ملعب كرة القدم هو المتنفس الوحيد للشباب بالمدينة.

وأشار الجبالي إلى أن مركز الشباب عبارة عن مبنى بدون سور أو ملاعب، وتابع الجبالى أن الشباب يلعبون فى التراب وبين الصخور ولابد من إنشاء ملعب قانونى.

ومن جانبه أكد علي أنور الشناوى وكيل وزارة الشباب والرياضة بجنوب سيناء، أنه سوف يتم إنشاء 9 ملاعب منجلة بنجيل صناعى فى جميع مدن المحافظة ومن بينها سانت كاترين سوف يتم انشاء 2 ملعب الاول قانونى والثانى خماسي، وأشار الشناوي إلى الهيئة العربية للتصنيع سوف تنفذ الملاعب خلال الأشهر القادمة.