سخر برنامج ساترداي نايت لايف الامريكي المرشحين لانتخابات الرئاسة الامريكية، هيلاري كلينتون ودونالد ترامب، حيث حاول تمثيل المناظرة الأخيرة بين المرشحين ولكن بطريقة مضحكة وساخرة.

وفي فيديو نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية، رد ترامب على تلك الفيديوهات، حيث قال ترامب إنها جزء من مؤامرة وسائل الإعلام من أجل التلاعب في الانتخابات.

ودعا المرشح الجمهوري للرئاسة سخرية احد مقدمي البرنامج والذي يدعى أليك بالدوين له يوم السبت بان ما يتم فعله هو محاولة من اجل السخرية منه والتسبب في خسارته.