أعلنت الأمم المتحدة، إعفاء منسق الشئون الإنسانية في سوريا يعقوب الحلو، من منصبه قبل نحو عام من الموعد الافتراضي لانتهاء مدته في حزيران/يونيو 2017.
وتم نقل الحلو إلى منصب نائب للممثل الخاص لبعثة الأمم المتحدة في ليبيريا ومنسق مقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في البلد ذاته.
وكانت جماعات ومنظمات معارضة قد اتهمت الحلو قبل نحو شهر، بمحاباة حكومة النظام السوري وطالبت المنظمة الدولية بتغييره.