ينشر «صدى البلد»، أبرز أحداث المؤسسات الدينية غدًا الاثنين وفي مقدمتها:

انطلاق مؤتمر الإفتاء الدولي بمشاركة وفود 80 دولة

غدًا.. الإمام الأكبر يفتتح مؤتمر الإفتاء العالمي

استقبال أوراق الالتحاق بالمدن الجامعة الأزهرية.. غدًا

يواصل موظفو هيئة الأوقاف إضرابهم عن العمل لعدم تعديل اللائحة المالية

تنطلق صباح غد الاثنين، فعاليات المؤتمر العالمي لدار الإفتاء المصرية الذي يُعقد تحت عنوان: «التكوين العلمي والتأهيل الإفتائي لأئمة المساجد للأقليات المسلمة» ويستمر لمدة يومين، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.

ويلقي الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، غدًا الاثنين، الكلمة الرئيسة للمؤتمر العالمي الذي تنظمه دار الإفتاء المصرية تحت عنوان "التكوين العلمي والتأهيل الإفتائي لأئمة المساجد للأقليات المسلمة".

ومن المقرر أن يناقش المؤتمر، الذي ينعقد على مدار يومين بمشاركة عدد من المفتين من عدة دول، أهمية تأهيل المفتين والتصدي لفوضى الفتاوى الصادرة عن غير المتخصصين، إضافة إلى السعي إلى وضع ضوابط وقواعد محددة، لضبط إصدار الفتوى على مستوى العالم الإسلامي.

وفي سياق آخر، بدأت المدن الجامعية بجامعة الأزهر اليوم، الأحد، في استقبال أوراق الطلاب والطالبات المستجدين الراغبين في السكن، ولمدة أسبوعين.

وقال أحمد شعلان، مدير عام المدن الجامعية بالأزهر، إن التقديم سيستمر لمدة أسبوعين لتلقى أوراق الطلاب المستجدين بالفرقة الأولى في جميع الكليات.

وأضاف مدير عام المدن الجامعية بالأزهر، أنه سيتم الإعلان عن أسماء طالبات صفوف النقل المقبولات بالمدينة الجامعية في مدينة نصر، خلال الأسبوع الجارى.

وفي خبر مختلف، تشهد هيئة الأوقاف إضرابًا عن العمل، حيث قرر الموظفون الجلوس داخل مكاتبهم دون مباشرة العمل، وذلك كمرحلة أولى على أن يتم نقل الإضراب الى الشارع أمام مقر الهيئة بميدان الدقي.

وأكد الموظفون أنهم بدأوا إضرابهم لعدم تعديل مجلس إدارة الهيئة اللائحه المالية التي طالبنا بتعديلها أكثر من مرة دون جدوى رغم الإضرابات السابقة وفي كل مرهة يتم التعهد بتنفيذ المطالب دون تغيير شيء من قبل المسئولين عن الهيئة.

وكانت هيئة الأوقاف قد شهدت خلال العام الحالي عددًا من الإضرابات والتظاهرات، بسبب خفض مرتباتهم وعدم تعديل اللائحة المالية.