نظم مركز إعلام طنطا التابع لهيئة الإستعلامات بمحافظة الغربية اليوم الأحد ندوة تحت عنوان "مواجهة الإرهاب والعنف" بمركز شباب قطور، بحضور كل من شريف الهطيل مدير عام الشباب والرياضة بقطور ورضوان محمد نائب رئيس مجلس ومدينة قطور وسمير مهنا مدير عام إعلام وسط الدلتا والشيخ الدكتور ياسر حلمى الغياتى بادارة اوقاف قطور ومحمد اسماعيل وكيل وزارة الشباب والرياضة.

وتحدث محمد إسماعيل وكيل وزارة الشباب والرياضة عن مخاطر شبكات التواصل الاجتماعي فى التأثير على قكر ووعى الشباب لشق الصف وتدمير الجيش والشرطة، مشددا على أهمية ودور الشباب في مواجهة الفكر التكفيري المتطرف واستعرض مخاطر الفكر التكفيري.

وأكد الشيخ ياسر حلمى الغياتى على ضرورة التماسك والتكاتف بين الشعب والجيش والرئيس والشرطة وطوائف الشعب كله لخطورة ما تواجهه مصر من حرب ضد عدو خفى، مشيرا إلى ضرورة إعادة أدوار المؤسسات التعليمي والثقافية والتربوية والتثقيفية والدينية لتقوم بتنشئة جيل جديد قوى ومتمسك بالاخلاق الحميدة والعادات والتقاليد السليمة وكذلك المبادئ والدين الإسلامي الوسطى السليم ووضع رقابة على الافلام الركيكة التى تفسد أبناءنا وتدمر فكره.

وأوضح الشيخ الغياتي صفات الشخص المتطرف والتى تتمثل في أنه احادى الرؤية ومطلق الاحكام لايغير اراءة لاى اسباب ومتكلم بارع.