قالت “بلومبيرج” الجمعة نقلاً عن مسئول في إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن وزارة العدل الأمريكية سترسل فريقاً إلى تركيا خلال الأيام المقبلة، لبحث إدعاءات الحكومة التركية بقيام رجل الدين التركي فتح الله كولن بنشاط جنائي.
وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قد طالب الولايات المتحدة بتسليم تركيا كولن الذي يعيش في بنسلفاينا متهما إياه بأنه يقف وراء محاولة الإنقلاب التي وقعت في تركيا الشهر الماضي. ونفى كولن هذا الاتهام.