أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد أبو زيد، استمرار مصر في تقديم المساعدات الغذائية للدول الصديقة في الأزمات.

ونوه أبوزيد - في تغريدة باللغتين العربية، والإنجليزية على حسابه بموقع التدوين المصغر "تويتر" اليوم "الأحد" بمناسبة يوم الغذاء العالمي - بالدور الرائد للوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية.

ويحتفل العالم في السادس عشر من شهر أكتوبر من كل عام بيوم الغذاء العالمي بهدف زيادة وعي الرأي العام بمشكلة الجوع في العالم، والتشجيع على توجيه قدر أكبر من الاهتمام إلى الإنتاج الزراعي في جميع البلدان، وبذل جهود أكبر على المستويات الوطنية والثنائية ومتعددة الأطراف وغير الحكومية لتحقيق هذا الغرض، وتشجيع نقل التكنولوجيا إلى بلدان العالم الثالث، وتعزيز التضامن الدولي والقطري في الكفاح ضد الجوع وسوء التغذية والفقر واسترعاء الاهتمام نحو المنجزات المتحققة في مجالي الأغذية والتنمية الزراعية.

كما يهدف الاحتفال بهذه المناسبة إلى تشجيع مساهمة سكان الريف لاسيما النساء وأكثر الفئات حرمانا في اتخاذ القرارات والأنشطة التي تمس ظروف حياتهم، وتشجيع التعاون الاقتصادي والتقني فيما بين البلدان النامية.