تمكنت هيئة الرقابة الإدارية بكفر الشيخ، من ضبط موظف بديوان عام محافظة كفرالشيخ، ورئيس مجلس إدارة جمعية أهلية بقرية الحمراوي، لاتهامه بشراء أرض لأعضاء الجمعية من أملاك هيئة الأوقاف المصرية وبيعها لإحدى شركات الاستثمار العقاري بكفر الشيخ بمبلغ حوالي 30 مليون جنيه بالمخالفة لقانون الجمعيات والمؤسسات الأهلية رقم 84 لسنة 2002.

كانت معلومات قد وردت للعميد خالد جلال، رئيس هيئة الرقابة الإدارية بكفر الشيخ بذلك، فكلّف كلاً من المقدم أحمد عبد الوهاب والمقدم محمد حماد لإجراء التحريات والتي أسفرت عن صحة المعلومات وأن المتهم يتاجر بالأراضي بمدينة كفر الشيخ والطريق الدولي ببلطيم وبمحافظات أخري وأن حجم تعاملاته يتعدي 80 مليون جنيه.

أحيلت القضية للنيابة العامة والمهندس إبراهيم محلب، مساعد رئيس الجمهورية رئيس لجنة استرداد أراضي الدولة والذي أحال الملف للنائب العام، حيث باشر التحقيقات أشرف عبد العال رئيس نيابة استئناف طنطا للأموال العامة وأصدر قرارًا بضبط وإحضار وتفتيش منزل وفيلا المتهم.

وبالتنسيق مع اللواء سامح مسلم مدير أمن كفر الشيخ والعميد أشرف ربيع مدير المباحث تم إعداد حملة برئاسة العميد خالد جلال وضباط الرقابة الإدارية والمقدم أحمد السكران رئيس مباحث قسم أول كفر الشيخ وتم تنفيذ إذن النيابة العامة بضبط المتهم وتفتيش منزله والفيلا.

وأصدر المستشار أيمن أبو غزالة المحامي العام الأول لنيابة استئناف طنطا للأموال العامة قرارًا بحبس المتهم 15 يومًا على ذمة التحقيقات، في القضية رقم 324 لسنة 2016 أموال عامة استئناف طنطا.