دعوات تنتشر منذ فترة على مواقع التواصل الإجتماعي، للنزول يوم 11 نوفمبر للمشاركة في مظاهرات ضد الحكومة والنظام الحاكم فيما يعرف بثورة الغلابة، وذلك اعتراضاً على ارتفاع الأسعار الذي تُعاني منه مصر في الفترة الأخيرة والظروف الإقتصادية السيئة التي تمر بها البلاد حالياً.
وفي هذا الإطار قام عدد من النشطاء بنشر فيديو لأحمد شفيق، وهو يدعو الشعب للنزول إلى الشوارع والميادين للمشاركة في مظاهرات الحادي عشر من نوفمبر، وتم تداول الفيديو بشكل كبير على مواقع التواصل الإجتماعي على أنه دعوة رسمية من الفريق شفيق للمشاركة في ثورة الغلابة.
إلا أنه بالبحث اتضح أن فيديو أحمد شفيق هذا كان بالفعل دعوة قديمة منه للشعب، للنزول إلى الشوارع والميادين من أجل مساندة الجيش والشرطة.