قررت الحكومة البريطانية إرسال بعثة تدريب عسكرية تضم 40 خبيرا، إلى تونس للمشاركة في تدريب القوات التونسية على التصدي لتنظيم داعش الإرهابي، وتسعى تونس إلى منع تسلل عناصر التنظيم من الدول المجاورة خاصة ليبيا، طبقا للبيان الصادر عن وزارة الدفاع البريطانية.

يضيف البيان أن بعثة التدريب البريطانية، وستركز على نقل التدريب التكتيكي لإدارة العمليات الميدانية إلى ضباط الجيش التونسي، وإلى العاملين في أجهزة الاستخبارات التونسية، أيضا سوف يتلقى الضباط التونسيون تدريبات على تسيير الدوريات المتحركة.

تعد هذه البعثة البريطانية الثالثة من نوعها، من أن قتل من السائحين البريطانيين في هجوم على أحد المنتجعات بمدينة سوسة المطلة على البحر المتوسط في يونيو من العام الماضي، ويعد رقم الضحايا من البريطانيين الأعلى من نوعه منذ التفجيرات التي شهتها العاصمة البريطانية لندن عام 2005، بينما قال وزير الدفاع البريطاني ان بلاده عازمة على مساعدة تونس لمواجهة إرهابي داعش الذين قتلوا بريطانيين أبرياء ، إذ أن تدريب القوات التونسية يستهدف منع توغل إرهابي داعش إلى المناطق الساحلية.