أكد السفير رخا أحمد حسن عضو المجلس المصري للشئون الخارجية، أن دعوة الولايات المتحدة للقاهرة لحضور اجتماع “لوزان” لبحث الأزمة السورية جاءت لرغبة القوى الإقليمية بتجميع جميع دول الجوار السوري والدول ذات المواقف الخاصة مع سوريا، مؤكدا “أن مصر لها ارتباط استراتيجي مع سوريا منذ الفراعنة”.

وأشار رخا أحمد حسن من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صباح أون” على قناة “أون تي في” الفضائية اليوم الأحد، إلى أن الموقف المصري تجاه الأزمة السورية معتدل ومقبول لكل الأطراف باستثناء الائتلاف الوطني السوري المعارض بالعاصمة السعودية الرياض وليس ضالع بالعمليات العسكرية وليس لديها مصلحة مباشرة، مشيرا إلى أن تصويت مصر على القرارين الفرنسي والروسي تجاه الأزمة السورية بمجلس الأمن جاء بسبب هذا الاعتدال.

وأوضح أن دعوة إيران للاجتماع جاء كنوع من المساومة لسحب الأطراف الموالية لها مقابل سحب الأطراف الأخرى للميليشيات الموالية لها، موضحا أن جميع الأطراف ترفض أنسحابها بمظهر الهزيمة.

وتمنى أن يصل الاجتماع إلى نتائج وقف القتال واستمرار التفاوض.

وفي سياق أخر، سخر السفير رخا أحمد حسن على خبر نقلته أحد المواقع بوجود لحوم حمير في مطاعم بشرم الشيخ وطابا، وقال ساخرا “أن لحوم الحمير والكلاب تصدر إلى دول الشرق الأقصى لأنها شهية”.

وأضاف “أن الطب البيطري أكد أن لحم الحمير غير ضار لأنه حيوان نباتي.. وخسارة لأن الحمير عددها قليل”، مطالبا بعدم تضخيم الأمر واتخاذ الإجراءات القانونية للتأكد من صحة الخبر.