كشفت صانعة السيارات الالمانية بي إم دبليو، النقاب عن الجيل السابع من الفئة الخامسة سيدان الجديدة، بوزن أخف وتقنيات واداء أفضل من الجيل السابق، ومن المنتظر طرحها في الأسواق في ربيع 2017.

وقد بدأ إنتاج السيارة بالفعل في مصنع بي إم دبليو الرئيسي في مدينة Dingolfing بألمانيا، كما ستعتمد الشركة على تصنيع Magna Steyr النمساوية لبعض السيارات بسبب عمل مصنع Dingolfing بطاقته القصوى حاليًا، منتجًا 350,000 سيارة سنويا وسيتم بناء بعض سيارات الفئة الخامسة في الصين للسوق الصينية.

الفئة الخامسة الجديدة هي ثاني موديل لبي إم دبليو يرتكز على منصة CLAR الخفيفة بعد الفئة السابعة، ما جعلها أخف بـ 220 رطل من الجيل السابق ولأجل تخفيف الوزن تعتمد منصة CLAR على مواد متعددة مثل الألومنيوم والمجنيزيوم والصلب المتحمل للضغط، مع استخدام ذكي للصلب عالي القوة في السقف والجوانب والخلفية.

وقد صُنع غطاء المحرك وغطاء الحقيبة والألواح الجانبية والسقف والأبواب من الألومنيوم، بالإضافة إلى صلب مضغوط وألومنيوم مشاب معدنيا لضمان ثبات الجسد وصلابته وأخيرا، تم استخدام المجنيزيوم في صنع دواعم لوحة المعدات.

وقد اختارت الصانعة الألمانية تصميمًا خارجيًا تطوريًا مقارنة بالسابق، بشبك امامي أكبر حجمًا والتي تصل بين حزم المصابيح الامامية، وممتصات صدمات رياضية وسدود هواء اكبر حجمًا ومصابيح LED خلفية بتصميم أكثر دائرية

وبالنسبة للداخلية فتستوحي تصميمها من الفئة السابعة الجديدة، بمقود أنحف من السابق وحزمة معدات رقمية بالكامل وراصد iDrive كبير بضوابط إيمائية وهي كلها تقنيات حديثة لمنافسة مرسيدس إي كلاس.

وستتوفر السيارة بمحركات ديزل وبنزين مختلفة بسعات تتراوح بين 2.0 إلى 4.4 لتر، وناقل حركة يدوي بست سرعات وآخر أوتوماتيكي بثمان سرعات، ونظام دفع خلفي وآخر رباعي بشكل اختياري.