ذكر تقرير صدر مؤخرا عن معهد فورتشن كاراكتر الصينى أن المستهلكين الصينيين سيتصدرون بنهاية هذا العام قائمة أكثر الشعوب إنفاقا على السلع الفاخرة والكماليات فى العالم تماما كما فعلوا فى العام الماضى، حيث من المتوقع أن يبلغ حجم الإنفاق على السلع الفاخرة نحو 120.4 مليار دولار بزيادة 3 فى المائة على أساس سنوى.
وأضاف التقرير، وفقا لما نشر بوكالة الأنباء الصينية الرسمية، إنه بالرغم من انخفاض معدل النمو هذا العام عن 10 فى المائة المسجل فى العام الماضى بسبب تباطؤ الاقتصاد، إلا أنه من المرجح أن ما سينفقه المستهلكون الصينيون على السلع الفاخرة سيمثل نحو نصف ما سيتم إنفاقه عليها فى العالم، ووفقا للتقرير فإن 77 فى المائة من السلع الفاخرة التى سيشتريها المستهلكون الصينيون هذا العام ستكون من خلال التسوق خارج البلاد.
وقال تشو تينج رئيس المعهد المتخصص فى إعداد تقارير، وأبحاث حول السلع الفاخرة ونوعياتها، إن هونغ كونغ وأوروبا يعدان من أكثر الأماكن المفضلة التى يتوجه إليها المستهلكون الصينيون لشراء ما يرغبون فيه من السلع الفاخرة، والكماليات.