ذكرت قناة “روسيا اليوم” الناطقة باللغة الإنجليزية أن دورية تابعة لقوات الحدود الروسية اضطرت إلى إطلاق النار على سفينة صيد كورية شمالية بسبب حدوث مقاومة من جانب أفرادها ومحاولتهم الهرب بأحد أفراد قوات الأمن الروس.
وأضافت “روسيا اليوم” أن الحادث أسفر عن جرح أحد أفراد قوات الأمن الروس وتسعة آخرين من الصيادين الكوريين الشماليين، توفي أحدهم في وقت لاحق بعد نقله إلى المستشفى للعلاج.
وأوضحت القناة أن الحادث وقع في المنطقة الاقتصادية الخاصة الروسية في الشرق الأقصى، مشيرة إلى أن إطلاق الرصاص على طاقم السفينة الكورية الشمالية حدث لمنعهم من الاستيلاء على أسلحة قوات حرس الحدود الروسية أو الإضرار بهم.