أقامت مكتبة مصر العامة بدمنهور، لأول مرة بمحافظة البحيرة عرض "سيركس" وهو السيرك المجتمعي بدون حيوانات ويوجد به فنون الشارع ما بين العروض البهلوانية والموسيقى الحية، حيث يجمع بين 20 فنانا من فرنسا وألمانيا ومصر ليجتمعوا لأول مره في عمل واحد، وأقيم العرض الختامي علي المسرح الروماني بحديقة المكتبة.

وذلك بالتعاون مع المعهد الفرنسي بالقاهرة ومعهد جوته الألماني ومؤسسة روبرت بوش محطات للفن المعاصر "مصر" وفوش"ألمانيا" ونومادوايز "فرنسا" تحت رعاية الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة والمهندسة نادية عبده نائب محافظ البحيرة.

وقال أحمد الهواش مدير مكتبة دمنهور، إنه تمت إقامة ثلاث ورش عمل للأطفال من سن 9 سنوات إلى 13 سنة في الفترة الصباحية بمشاركة 70 مشتركا من طلاب مدارس المنارة الخاصة والتحرير الابتدائية والثانوية بنات وكذا أطفال من أعضاء المكتبة.

والفنانون المشاركون هم (ليليان فايز، ندا توتة، محمد جيمي، نهى خطاب، أحمد سيد، عمر محمود، أشرف عماد، سارة شريف، ميرنا الصواف، أحمد حبشي) من مصر ، و(جوهانز كاسبر، موريتز لوشت، كارستن أست، جوليا فوستر، فريدريكا جروسينج) من ألمانيا ، و(باولينا مالبوكس، استلا دا كوستا، فريدا جيرسون، ماتيث تيمبت، أرثر كادر) من فرنسا.