قال مستشار المركز الإقليمي للدراسات السياسية والاستراتيجية، مجاهد الزيات، إن حضور وزراء مصر والأردن والعراق وإيران في الاجتماع الدولي حول سوريا، الذي عقد اليوم السبت في مدينة لوزان بسويسرا، كان حضورًا ثانويًا.
وأشار الزيات، خلال لقائه ببرنامج «ساعة من مصر»، المذاع عبر فضائية «الغد» الإخبارية، مع الإعلامي خالد عاشور، إلى أن ذلك الحضور الإقليمي، جاء بعد إلحاح من روسيا حتى يبدو الأمر وكأن الأطراف المنخرطة في القضية السورية مشاركة في الاجتماعات.
وحول دور مصر في حل الأزمة السورية، اعتبر مستشار المركز الإقليمي للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن مصر تتحرك ببطء شديد في تلك الأزمة، مؤكدًا في الوقت ذاته، أن مصر مرشحة بالقيام بدور وساطة، لأن هناك خطوط اتصال مع النظام السوري في الوقت الذي تقاطعه معظم الدول العربية.