كشف الدكتور سعيد اللاوندي، خبير العلاقات الخارجية في مركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، ان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين دعا جميع مواطنيه خارج روسيا بالعودة الي وطنهم خوفا من نشوب حرب عالمية ثالثة، مشيرا إلى ان الخلاف بين موسكو وواشنطن وصل الي ذروة الاحتدام بين البلدين ويدفع ثمنه الشعب السوري الحر من دمه.

وأوضح "اللاوندي" في تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أن حل الأزمة السورية بعد مرور نحو 5 سنوات أصبح صعبا جدا، وذلك لإختلاف وجهات النظر بين الدول الكبري اصحاب المصالح داخل القطر السوري وعلي رأسهم روسيا والولايات المتحدة الامريكية، لافتا الي ان الحل الوحيد للتغلب علي الخلاف بين موسكو وواشنطن يكمن في وصول المرشح الرئاسي دونالد ترامب إلى كرسي الرئاسة لتوافقه في الاراء مع الجانب الروسي.

وكان الرئيس السوري بشار الاسد قال في تصريحات صحفية ان الحرب في سوريا بات صراعا بين موسكو والدول الغربية.