قررت المحكمة العسكرية المنعقدة بمحافظة أسيوط، اليوم، تأجيل محاكمة 305 متهمًا متورطين فى أحداث عنف بمراكز بنى مزار وأبو قرقاص وملوى بمحافظة المنيا، عقب فض إعتصامى رابعة والنهضة، إلى جلسات يومى 22 من أكتوبر الجارى، وأول نوفمبر المقبل لسماع باقى الشهود.

حيث إستمعت هيئة المحكمة إلى بعض أقوال الشهود فى 4 قضايا، الأولى متعلقة بإقتحام محكمة بنى مزار، وتضم 131 متهمًا، بينهم 37 محبوسين على ذمة القضية.

والقضية الثانية، بشأن إعادة إجراءات محاكمة المتهمين بإقتحام مركز شرطة أبو قرقاص، والصادر ضدهم أحكامًا بالسجن المؤبد والمشدد خلال شهر يوليو الماضى، وبينهم 51 محبوسين على ذمة القضية، وقد تأجلت القضيتين إلى جلسة 22 من شهر أكتوبر الجارى.

والقضية الثالثة، بشأن إعادة إجراءات محاكمة 11 متهمًا صادر ضدهم أحكامًا بالسجن المؤبد، بتهم إقتحام قسم شرطة ملوى، عقب فض إعتصامى رابعة والنهضة، وقد تأجلت إلى جلسة الأول من شهر نوفمبر المقبل.

وفى القضية الرابعة، آجلت المحكمة إعادة إجراءات محاكمة 19 متهمًا فى أحداث إقتحام قسم الشرطة ومجلس المدينة وبنك مصر وإستراحة كنيسة دلجا، وإدارة الشباب والرياضة بديرمواس، والمتهمون صدر ضدهم أحكامًا بالسجن المؤبد، غيابيًا، خلال العام الجارى، وتم القبض عليهم على فترات متباعدة، وقد تأجلت إلى جلسة الأول من شهر نوفمبر المقبل، فيما تم تاجبل إعادة إجراءات محاكمة متهم واحد بإقتحام مكتب السجل المدنى بمركز ديرمواس، إلى جلسة 17 من أكتوبر الجارى.