انتهى الشوط الأول بين فريقي الداخلية والنادي الأهلي، بالجولة الرابعة من بطولة الدوري الممتاز، بالتعادل السلبي بدون أهداف في اللقاء المقام على ملعب بتروسبورت.

وفرض نجوم القلعة الحمراء سيطرتهم على مجريات اللقاء منذ بداية الشوط، وانتشر لاعبوه بشكل منظم داخل الملعب، مكنهم ذلك من تنظيم هجمات خطرة، عن طريق صناع اللعب وليد سليمان وعبد الله السعيد، وكاد "أنتوي" أن يسجل الهدف الأول من عرضية معلول المتقنة في الدقيقة 20.

وسقط مهاجمو النادي الأهلي في فخ التسلل خلال الشوط الأول 5 مرات، حيث اعتمد مدافعو الداخلية على مصيدة التسلل واستطاعوا الحد من خطوة الفربق الأحمر من خلال إفساد العديد من الهجمات، فيما اعتمد المدير الفني لفريق الداخلية في الاعتماد على الهجمات المرتدة التي لم تشكل خطورة تذكر على مرمى شريف إكرامي.

وسيطر لاعبو الأهلي على الشوط منذ بدايته، حتى أستطاع فريق الداخلية باقتسام السيطرة منذ الدقيقة 25 ولكن دون خطورة تذكر على مرمى الفريقين، ولم يهدد كلا الفريقين مرمى الحراس بشكل قوي.

ويسعى الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلي تأكيد تمسكه بالصدارة في غياب منافسه وغريمه التقليدي الزمالك، عندما يواجه الداخلية اليوم، في أبرز مباريات المرحلة الرابعة على ملعب «بتروسبورت»، حيث يأمل الأهلي في استمرار انطلاقته المميزة وتحقيق الفوز الرابع على التوالي بقيادة المدير الفني حسام البدري، الذي يأمل في تثبيت أقدامه في الولاية الثالثة له مع الفريق.

ويخوض الأهلي المباراة بكامل نجومه، بعد أن استغل البدري فترة التوقف الطويلة في تجهيز اللاعبين البدلاء، ورفع معدل لياقتهم البدنية ومعالجة بعض الأخطاء والسلبيات التي ظهرت خلال المباراتين الوديتين أمام العبور والشرقية للدخان، فيما عمل على توفير برنامج استشفائي للاعبين الدوليين الذين شاركوا مع المنتخب الاول والمنتخب العسكري.