وقال المهندس حسام الخولى، نائب رئيس حزب الوفد فى تصريحات لـ"اليوم السابع":" لم تتواصل معنا جماعة الإخوان ولن تتواصل، فموقف حزب الوفد واضح من هذه الجماعة، مضيفا:" لقد رفض حزب الوفد ما أثير عن المصالحة مع هذه الجماعة".
وتابع: "الإخوان ليست فصيلا سياسيا وهناك حكم قضائى صادر بوصفها تنظيما إرهابيا، وبالتالى لا يمكن التواصل مع هذه الجماعة" مضيفًا:" لن ينسى أى مواطن مصرى جرائم الإخوان، وما قامت به هذه الجماعة".
وكانت جماعة الإخوان أصدرت بيانًا تحريضيا دعت فيه القوى السياسية للتوحد وإعادة ما أسمته زخم وأجواء 25 يناير.