قال الدكتور صابر عطا عضو الهيئة العليا رئيس اللجنة العامة للوفد بالفيوم، إن العملية الإرهابية التي وقعت أمس على أحد الارتكازات الأمنية للقوات المسلحة بشمال سيناء، وأسفرت عن استشهاد 12 من جنودنا البواسل جاءت في هذا الشهر بالذات مع تواصل احتفالاتنا بنصر أكتوبر العظيم، لتؤكد أننا في حالة حرب حقيقية، وأن تضحيات القوات المسلحة لا تزال مستمرة في سبيل حماية هذا الوطن أرضا وشعبا، وهو الأمر الذي ينبغي معه أن نساندها جميعا في هذه المهمة المقدسة.

وأضاف صابر أن السنوات الست التي أعقبت هزيمة 67 شهدت معاناة حقيقية من آباءنا في حياتهم اليومية، حيث لم تكن السلع الأساسية موجودة من الأساس وصبروا وتحملوا من أجل مساندة قواتهم المسلحة حتي تحقق النصر، واليوم نحن نخوض حربا علي عدة جبهات ونعاني مشكل اقتصادية، تركت اثرها علي حياة المواطنين اليومية، لكن علينا الاقتداء بما حدث خلال حرب أكتوبر والسنوات التي سبقتها حتي نتجاوز هذه المرحلة الصعبة ورحم الله شهداء الوطن وحمى الله مصر وجيشها من كل سوء.