خسر نادى الزمالك بثلاثية نظيفة أمام صن داونز فى لقاء الذهاب الذى أقيم بينهما بجنوب أفريقيا فى الدور النهائى من دورى أبطال أفريقيا ليضع الفريق الجنوب أفريقى نحو الحصول على لقب الأميرة الأفريقية للمرة الأولى فى تاريخه .
لم يكن لاعبو القلعة البيضاء فى حالتهم الطبيعية وظهر عدد منهم بعيدين تمامًا عن مستواهم الفنى ما أدى لظهور فجوات كثيرة بين الثلاثة خطوط ما أدى للهزيمة الثقيلة التى منى بها الفريق الأبيض.
نرصد الأسباب الحقيقية وراء خسارة الزمالك بثلاثية أمام صن داونز
• التشكيل الخاطئ
وضع مؤمن سليمان المدير الفنى للزمالك تشكيلاً خاطئًا باللعب بطريقة مفتوحة مع الاعتماد على معروف يوسف فى مركز الظهير الأيسر بالرغم من عدم مشاركته فى هذا المركز على الإطلاق منذ تواجده فى القلعة البيضاء، كما ظهرت فجوة بين قلبى الدفاع إسلام جمال وعلى جبر، كما لم تتضح الأدوار الرئيسية للثنائى أيمن حفنى ومحمود شيكابالا فى الشق الهجومى وهو ما أدى لانهيار الزمالك هجوميًا طوال أحداث المباراة .
• غياب الرباعى الهجومى
غاب التوفيق تمامًا على أداء الرباعى أيمن حفنى وشيكابالا وستانلى وباسم مرسى ولم تظهر أى خطورة للأبيض على مرمى المنافس وظهر الرباعى فى حالة توهان .
• اهتزاز مستوى الشناوى
أدى المستوى المتذبذب لأحمد الشناوى حارس مرمى الزمالك إلى زيادة أهداف صن داونز بعدما تسبب نتيجة لخطأ فادح فى تسجيل الهدف الثانى لبطل جنوب أفريقيا عندما أخطأ فى تقدير إحدى الكرات العرضية التى تسقط خلفه فى المرمى .
• الأخطاء الدفاعية القاتلة
تسبب عدم تمركز الثنائى على جبر وإسلام جمال مدافعى الزمالك فى المكان الصحيح وعدم الرقابة الصحيحة فى بعض الكرات إلى إحراز جمال هدفا بالخطأ فى مرماه معلنًا عن الهدف الثالث لصن داونز بعدما فشل فى إخراج إحدى الكرات من داخل منطقة الجزاء وأودعها فى المرمى الخالى من حارسه .
• عدم التعلم من خماسية الوداد
لم يتعلم الجهاز الفنى للزمالك بقيادة مؤمن سليمان من خماسية الوداد البيضاوى فى الدور قبل النهائى بالمغرب والتى كادت أن يخرج بسببها الأبيض من البطولة، إلا أن المدير الفنى للزمالك خاض المباراة بنفس خطة لقاء الوداد وظهر الفريق مفتوحًا تمامًا طوال أحداث اللقاء بطريقة غريبة على الرغم من أن الجميع حذروه من خطورة الفريق الجنوب أفريقى الذى حقق الفوز على الزمالك ذهابًا وإياب فى دورى المجموعات .