أعلنت إيلينا إيسنباييفا، الحاصلة على ذهبيتين أولمبيتين، في القفز بالزانة، اعتزالها اليوم الجمعة، في مؤتمر صحفي، قالت فيه، إن الله سيحكم ما إذا كان الاتحاد الدولي لألعاب القوى محقًا، في استبعاد روسيا من أولمبياد ريو دي جانيرو.
وقالت: “اليوم في ريو، يوم 19 أغسطس/آب 2016 تنهي إيلينا ايسنباييفا مسيرتها الاحترافية”.
وأضافت “أنا سعيدة للغاية بتحقيق أحلامي.. فزت بكل الميداليات الممكنة، وكل الألقاب الممكنة وحصلت على ثقة وحب كل الجماهير في العالم”.
وحول قرار الاتحاد الدولي لألعاب القوى، بإيقاف روسيا عن المشاركة في الأولمبياد في ضوء تقرير مستقل عن استخدام المنشطات برعاية الدولة، قالت إيسنباييفا “سأسامحهم، والله سيحكم عليهم”.