واصل يحيى راشد وزير السياحة لقاءاته على هامش المعرض السياحى الدولى بمدينة ريمينى الإيطالية، والتقى ممثلى اتحاد وكالات السياحة الايطالية Fiavet بعد لقائه باتحاد شركات السياحة الايطالية ASTOI ودعاهم لعقد مؤتمرهم السنوي المزمع اقامته ابريل القادم.

وتطرق اللقاء إلى اقتراح الـ fiavet الترويج لمنتج معين أو مقصد بعينه في مصر وتناول اللقاء فكرة دعوة احد المشاهير الايطاليين ودعوة مجموعة من الكتاب السياحيين والوكلاء السياحيين معهم بما يكون له أثر إيجابى فى الترويج لمصر والوقوف على مجريات الامور الحقيقية دون إفراط.

وفى سياق متصل، عقد راشد إجتماعًا مع ممثلى شركة طيران panorama وأشارت الشركة أنها واجهت مشكلات عديدة في الاونة الاخيرة بعد تأثر حجم أعمالها الي مصر بدرجه كبيرة وأفادت الشركة انها ستقوم توقيع عقد الاسبوع القادم برحلتين اضافيتين.

واستعرض الوزير برنامج الوزارة الجديد لتحفيز الطيران المنتظم، مشيرا إلى أن هناك عدة مدن مصرية تود الوزارة الترويج لها بقوة في الفترة القادمة مثل شرم والغردقه ومرسي علم والاقصر.

ومن جانبه أعرب رئيس شركة بانوراما عن سعادته البالغة بفكر الوزارة الجديد المتعلق ببرنامج تحفيز الطيران.

وفى الإطار ذاته، التقى راشد نيكولا سافيو رئيس مجلس إدارة شركة brixia حيث تطرق اللقاء إلى أهمية إطلاق حملة إعلانية تلفزيونية واستضافة عدد من الاعلاميين فى المدن السياحية المصرية وخاصة فى الاقصر وأسوان.

كما التقى راشد ممثلى شركة progress viaggi وأشاروا أن لديهم برامج لشرم ومرسى علم، وأقترح الوزير اعداد برامج لمدن سياحية اخري نظرا للحوافز والبرامج الجيدة لوزارة السياحة التي من شانها تحفيز السياحة الى المقاصد السياحية المختلفة.

وفى سياق متصل، التقى الوزير ممثلى شركة طيران ومنظم الرحلات neos/alpi tours حيث استعرض الوزير تحفيز برنامج الطيران الجديد وحثهم علي تسيير رحلات من مالبينس، ومدن اخرى إلى المقاصد المصرية.

وأشارت الشركة أن لديهم ٤ رحلات اسبوعية لمرسي علم وشرم، وطالبهم الوزير بتزويد رحلاتهم وأحداث نقلة نوعية فى الحراك السياحي، لافتا إلى صناعة السياحة الان تتمتع بديناميكية مختلفة وتشهد تطور تكنولوجي سريع للغاية.

وتطرق اللقاء إلى مناقشة اقتراح توقيع عمل بروتوكول تعاون بين إتحاد شركات السياحة الايطالية والاتحاد المصرى للغرف السياحية حيث أن الشركة عضو فاعل بإتحاد شركات السياحة الايطالية.

وتطرق لقاء الوزير مع ممثلى شركة i grandi viaggi إلى الحملة الاعلانية وبرنامج تحفيز الطيران ودعوة المهنيين والكتاب السياحيين.

وأكد الوزير أن أى تنمية سياحية مستدامة في حاجة الي طيران منتظم وليس الارتكاز علي الطيران العارض فقط، وأشارت الشركة إلى اهمية الطيران المنتظم وإلى رغبتهم فى استئناف برامجهم إلى مصر في ديسمبر القادم.

وتضمنت سلسلة لقاءات الوزير الهامة لقاء شركة Tui، وأشارت ممثلة الشركة إلى أنهم بذلوا الكثير من الجهد للاستمرار في بيع المقصد المصري سواء لمرسي علم او شرم او الرحلات النيلية.

كما تطرقت الشركة الي الاوضاع السياسيه فى المنطقة، لافتة إلى انه قد "حان الوقت لاستئناف جهودنا في السوق المصري والذي يتمتع بخاصية مميزة بالنسبه للسائح الايطالي" حسب تعبيرها.

وطالبت الشركة خلال اللقاء بامكانية تعاون الوزارة في إعداد لرحلة تعريفية الي مرسي علم وابدى الوزير استعداد الوزارة التام لدعم هذه الرحلات.

وأشارت ممثلة الشركة إلى أن لديهم استراتيجية جديدة وأن مصر ستكون ضمن قائمة مقاصدهم السياحية، لافتة إلى أنهم يودوا تنشيط وترويج المقصد المصرى علي ان يبدأوا باطلاق احد مؤتمراتهم viaggi/turisanda فى مصر.

واقترحت الشركه ايفاد ممثل للسياحة المصرية كسفير لمصر لدي الشركات الايطالية وطالبت بنسخة من الاعلان عليه شعار هيئة تنشيط السياحة المصرية لاستخدامه في المحافل السياحية، كما تطرق الحديث إلى أهمية ربط مصر بالاحداث الايجابية فى وسائل الاعلام الايطالية و ليس بالضرورة من الناحية السياحية.

كما اشار ممثل الشركة الي ان المناخ الحالي في ايطاليا متفاءل للغايه وانه لابد من استثمار الشعور العام الحالي وتعظيمه والاستفاده منه حتي تستعيد البلدين علاقتهما السياحية، كما اكد الوزير في نهاية اللقاء علي علي اهمية تنويع البرامج السياحيه من ايطاليا الي مصر.

وعلى صعيد اللقاءات الاعلامية التقى الوزير ممثلى جريدة il giornale de turism ومجلة TAG، ومجلة Trend.

واستعرض الوزير الاستراتيجية الجديدة للوزارة كما تناول العلاقات التاريخية بين البلدين والروابط التي تجمع شعوب البلدين سواء ثقافيا او جغرافيا، كما شرح مكونات الحمله الاعلانية الجديدة وبرنامج تحفيز الطيران وكذلك العمل مع الاتحادات الساحية الايطالية ودعوة الكتاب السياحيين لزيارة مصر، مجددا الدعوة لجميع الايطاليين للتمتع بمقموات مصر الفريدة مؤكدا علي عمق العلاقات المصرية الايطالية.