نشر موقع السفارة البريطانية في القاهرة لحظات قيام "بيدريه" قائد المقاتلة البريطانية "اتش إم اس أوشن" والملحق العسكري اكليلا من الزهور أمام نصب الجندي المجهول.

وكان موقع البحرية البريطانية قد أعلن أن المقاتلة "اتش إم اس أوشن" وصلت إلى الإسكندرية، مؤكدا أنها لأول مرة تصل أكبر حاملة طائرات بريطانية إلى مصر منذ 8 سنوات.

وتقوم "اتش إم اس أوشن" بدور حاملة طائرات هليكوبتر إلى جانب كونها مقاتلة حربية.

وفي 2015، تم تطوير المقاتلة البريطانية بأنظمة اتصالات وتكنولوجيا حديثة، تمكنها من حمل موظفين يترأسهم مجموعات تابعة للقيادة البريطانية أو لحلف شمال الأطلنطى "الناتو".