أشاد الدكتور جمال فاروق، عميد كلية الدعوة بجامعة الأزهر، بمؤتمر دار الإفتاء المصرية المزمع عقده الاثنين المقبل، بعنوان "التكوين العلمي والتأهيل الإفتائي لأئمة المساجد للأقليات المسلمة".

وقال "فاروق"، في تصريح له، إن مؤتمر الإفتاء العالمي لكبح الإرهاب، واجْتِثاث الفكر الداعشى الشيطانى من جذوره، واستئصال التطرف، ومُجابهَة الكراهية والخوف من الإسلام، وتجفيفا لمنابع الشر، ونشر سماحة الدين الإسلامى.

تجدر الإشارة إلى أن الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء فى العالم والتى يرأسها مفتى الديار المصرية الدكتور شوقى علام ستعقد مؤتمرًا تحت عنوان "التكوين العلمى والتأهيل الإفتائى لأئمة المساجد للأقليات المسلمة" فى 17، 18 أكتوبر الجارى، برعاية الرئيس السيسى، ووفود دينية لــ80 دولة.