بدأت قوى عالمية وإقليمية اجتماعا خاصا بالشأن السوري في مدينة لوزان السويسرية تحت إشراف الولايات المتحدة وروسيا.

وقد أجرى وزير الخارجية الأمريكي جون كيري مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف محادثات مباشرة اليوم لأول مرة منذ أن أوقفت واشنطن تعاونها مع موسكو.

وصرح لافروف أمس بأنه لا ينتوي طرح مبادرات جديدة، وأعرب عن تشاؤمه بخصوص ما ينجم عن القمة.

ونشرت وكالة "رويترز" أن وزارء خارجية السعودية وقطر وتركيا عقدا اجتماعا قبل بدء الاجتماعات الرسمية.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية انه جرى خلال الاجتماع بحث الموضوعات المطروحة على جدول أعمال اجتماع لوزان حول سوريا.

وقد وصل جميع الوفود إلى لوزان السويسرية للمشاركة ومن بينهم وزير الخارجية المصري سامح شكري ممثلا عن القاهرة، بجوار ممثل عن العراق وإيران.