التقى الدكتور خالد العناني وزير الآثار مع اللواء مدحت الشريف عضو مجلس النواب، لمناقشة خطة الوزارة بشأن ترميم وإعادة تأهيل قصر البارون إمبان بشارع العروبة، وذلك بمقر وزارة الآثار بالزمالك، وبحضور محمد عبد العزيز مدير عام القاهرة التاريخية.

وأكد العناني، أن مشروع ترميم وتأهيل القصر يأتي على قمة أولويات الوزارة في الفترة الحالية، خاصة في ظل الحالة الراهنة له من الناحية الإنشائية والمعمارية، ونظرًا لقلة الموارد المالية للوزارة في الفترة الحالية بسبب تراجع السياحة الوافدة لمصر، سيتم وضع تصور وخطة للعمل للخروج بحل سريع وقاطع لدرء الخطورة عن القصر بصفة مبدئية لحين البدء في ترميمه.

من جانبه أعرب د. مدحت الشريف عن كامل استعداده للتعاون والتنسيق مع وزارة الآثار لإنقاذ هذا الأثر لما يحمله من أهمية كبيرة لدى الشعب المصري عامة وسكان مصر الجديدة خاصة.

وأضاف عبد العزيز أن وزير الآثار بحث مع الحضور مدى إمكانية إقامة معرض داخل قصر البارون في أقرب وقت يضم عددا من الصور الفوتوغرافية للقصر وتراث مصر الجديدة والمخطوطات التي تحكي تاريخ القصر بالإضافة إلى عمل زيارة تخيلية 3D (ثلاثية الأبعاد) لزائري المعرض وذلك بالتنسيق مع مركز التراث الحضاري.