أكد اللواء علاء عز الدين مدير مركز الدراسات الاستراتيجية، أن الجماعات الإرهابية تحاول إثبات أنها ما زالت قادرة على إحداث الفوضى في سيناء، معربا عن تفاؤله وثقته في قدرة القوات المسلحة لمحاربة الإرهاب.

وأشار عز الدين من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صباح أون” على قناة “أون تي في” الفضائية اليوم السبت، إلى أن الولايات المتحدة قد فقدت العديد من عناصر جيشها بشكل يومي وقت احتلالهم للعراق على الرغم من اتخاذها احتياطات أمنية مشددة مقارنة بالقوات المسلحة المصرية المتواجدة بسيناء نظرا لأنها دولة احتلال، متهما من وصفهم بـ”بعض المصريين الخارجين عن القانون والمغرر بهم” بتنفيذ الحادث.

وأوضح أن العملية تزامنت مع بدء الحديث عن عودة السياحة وافتتاح المشروعات القومية العملاقة، مؤكدا أنه هناك بعض الدول الغربية تسعى لـ”تركيع مصر” من خلال حصارها اقتصاديا وإفشال السياحة.

وأعلن أن القصف الجوي من قبل القوات الجوية في سيناء اليوم ليست للمرة الأولى بل شاركت في جميع عمليات محاربة الإرهاب في سيناء خلال الفترة الماضية، مضيفا أن جميع دول العالم لم تستطيع القضاء على الإرهاب بنسبة 100 %.