جنازة مهيبة لشهيدي حادث سيناء الإرهابي في بني سويف.. فيديو وصور

تقدم المهندس شريف محمد حبيب، محافظ بني سويف، واللواء محمد الخليصي، مساعد وزير الداخلية مدير أمن بني سويف، والعقيد محمد علي، المستشار العسكري، جموع مشيعي جنازة الشهيدين مجند محمد عبد العليم عطا، ابن قرية بني سليمان مركز بني سويف، ومجند عمر فتحي عبد الغني، ابن قرية بني قاسم مركز ببا، واللذين استشهدا بسيناء صباح أمس، الجمعة، وفي حضور اللواء حسام الدين رفعت، سكرتير عام المحافظة.

وأدى المحافظ صلاة الجنازة على جثمان الشهيد بمسجد عمر بن عبد العزيز بمدينة بني سويف، بحضور العديد من قيادات المحافظة العسكرية والأمنية والتنفيذية ورجال الدين الإسلامي والمسيحي، وعدد من أعضاء مجلس النواب.

وعقب صلاة الجنازة، أقيمت جنازة عسكرية وشعبية مهيبة للشهيدين وسط تنديد واسع بالإرهاب من المشيعين الذين شاركوا في تشييع الجثمان، مرددين هتافات ضد الإرهاب ومطالبين بالقصاص من القتلة.

وأعرب المحافظ عن خالص تعازيه لأهالي الشهداء، مؤكدا أن هذه الأعمال الإرهابية لن تنال من عزيمة القوات المسلحة والشرطة المصرية، مؤكدا أن رسالة الجيش هي الدفاع عن مصر وأرضها وشعبها وحفظ استقرارها، مشددا على أن دماء أبنائنا الشهداء لن تذهب هباءً، وأن الشعب المصري بجميع طوائفه يقف وراء جيشه العظيم في محاربة الإرهاب وحفظ أمن واستقرار البلاد.

أضف تعليق