حجبت شركة فيس بوك الاعلانات عبر موقعها في تايلاند بعد وفاة ملك تايلاند، بوميبول ادولياديج، حيث تعتبر تلك المرة الاولى التي تقوم فيها الشركة بقطع الاعلانات في بلد كامل.

وتوفى الملك ادوالياديج، الذي حكم تايلاند اكثر من 30 عاما، حيث تهافت المواطنون في تايلاند على شراء الملابس السوداء حدادا على الملك بوميبون أدولياديج ما دفع السلطات لتحذير التجار من استغلال الموقف وأرسلت فرقا من المفتشين لتفقد الأسواق.

واعلنت الحكومة التايلاندية الحداد على ملكهم لمدة عام واحد، في الوقت الذي لم تعلن فيس بوك موعد عودة الاعلانات الى البلاد.