بعث رئيس المجلس الاعلى للطرق الصوفية ورئيس لجنة التضامن بمجلس النواب الدكتور عبد الهادى القصبى ببرقية عزاء الى القيادة السياسية والشعب فى الحادث الارهابى الذى وقع أمس في محافظة شمال سيناء وأدى إلى استشهاد 12 جنديا من أبطال القوات المسلحة ومقتل 15 تكفيريا.

وأكد القصبى فى بيان صحفى له أن المصريين الشرفاء جميعا سوف يقفون ضد هذا الارهاب الاسود والذى بات فى مراحلة الاخيرة والدليل قدرة الجيش المصرى على مواجهته وندرته بمحافظات سيناء وطالب جموع المصريين بالتكاتف لعبور تلك المرحلة الحاسمة والتى يستوجب من الجميع دعم الجيش المصرى حتى لاننساق فى المؤامرات التى تحاك بنا من الداخل والخارج ولانستدرج فى مسستنقع التفكك والتقسيم وأن الجيش ماهو الا ابنى وابنك وشقيقى وشقيقك.

وأختتم القصبى بيانه مقدما التعازى لاسر الشهداء وتمنى الشفاء العاجل للمصابين.