قال المخرج إسماعيل مختار رئيس البيت الفني للمسرح أنه لا صحة لما تناولته بعض المواقع الإلكترونية والصحف بشأن تدخله في شؤون إدارة الفنان مجدي صبحي لفرقة المسرح الكوميدي خلال فترة إدارته لها والتي انتهت اليوم بحسب القرار الوزاري الخاص بتعيينه لمدة عام .
وأوضح مختار ان صبحي لم يعرض عليه ميزانية إعادة مسرحية “أنا الرئيس” للنجم سامح حسين والفنانة حنان مطاوع ،ورغم ذلك أدعي قيامي بإهدار المال العام والعمل علي رفع أجور بعض الفنانين المشاركين في العرض دون الرجوع إليه ،والصحيح ان مدير الفرقة يقوم بإعداد ميزانية أي عرض تنتجه الفرقة ويتم عرضها علي رئيس البيت لإعتمادها بعد مراجعتها من قبل الإدارات المختصة وهو ما لم يحدث في واقعة ” أنا الرئيس”.
وأكد مختار عدم تدخله في تحديد أجور الفنانين المشاركين في العروض التي ينتجها بيت المسرح لافتا ان ذلك يتم وفقا لإجراءات قانونية يتم العمل بها منذ سنوات .،وتدخل في اختصاصات مديري الفرق كمرحلة أولي.
وأوضح ان جامعة القاهرة اتفقت مع البيت الفني للمسرح على شراء حفلة أسبوعية طوال فترة عرض ‘’ انا الرئيس ‘’ لصالح طلاب الجامعة بجانب ثلاثة عروض أخري ، إضافة إلي مفاوضات تتم حاليا بشأن تصوير العرض لصالح احدي القنوات التليفزيونية بمقابل مادي لائق بالعرض وقيمة أبطاله من النجوم . وأضاف مختار ان البيت الفني للمسرح يدرس حاليا إعادة تقديم عدد من عروضه الناجحة التي سبق إنتاجها في فترات سابقة للعمل علي تصويرها تليفزيونيا وبيعها بأرقام يتم التفاوض عليها حاليا بما يساعد علي تحقيق مكاسب مالية لبيت المسرح بما يساعد علي تنمية موارده خلال العام الحالي.
وذكر المخرج إسماعيل مختار رئيس بيت المسرح أنه يعمل حاليا علي الانتهاء من خطة العروض الجديدة المقرر إعلانها خلال أيام والتي تحمل أكثر من مفاجأة تليق بجمهور المسرح المصري الذي منحنا ثقته خلال المواسم المسرحية السابقة ، ويستحق المزيد للاستمرار في متابعة عروضنا الجديدة.
وفي سياق آخر قال الفنان إسماعيل مختار أنه يعمل حاليا علي دراسة سبل تحسين أوضاع الفنانين العاملين بالفرق الفنية التابعة لبيت المسرح ، والعمل علي توفير موارد مالية تساعد علي منحهم مكافآت تميزعن مشاركتهم في العروض التي يتم إنتاجها ،بما يتناسب و المتغيرات التي يشهدها المجتمع ،بجانب الانتهاء من إجراءات ترقية عدد كبير من الفنانين خلال الفترة الحالية ،مع ضرورة الأهتمام ببحثهم علي المشاركة في دورات تدريبية تساعد علي رفع الكفاءة.