تمكنت لجنة المصالحات العرفية بمديرية أمن المنيا، بالتنسق مع رؤس العائلات من عقد جلسة صلح بين عائلتى صالح العبادى بمقر جمعية الشبان المسلمين بابو قرقاص وسط إجراءات امنية مكثفة.

وعقدت جلسة صلح بين طرفي خصومة ثأرية بدائرة مركز شرطة أبوقرقاص بين عائلتي [صالح – والعبادى] بإشراف اللواء فيصل دويدار مدير امن المنيا، وتحت مظلة أمنية مناسبة بالتنسيق مع فرع الأمن العام بالمنيا وبحضور لجنة المصالحات ورءوس العائلات وذلك بمقر جميعة الشبان المسلمين بدائرة المركز.

وقامت إحدى العائلتين بتقديم الكفن لنجلي المجني عليه وتحديد شرط جزائي قدره 500 ألف جنيه في حاله الإخلال بالصلح وتصافح أفراد العائلتين وتعهدوا بالصلح وعدم العودة لأسباب النزاع.