قال اللواء هشام الحلبى، المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا، إن مصر تواجه حربًا على الإرهاب، لافتًا إلى أنه لا يوجد حرب بدون شهداء ولا يوجد نصر بدون ثمن، مضيفًا أن الفترة الماضية كان هناك عمليات استباقية من القوات المسلحة لضرب ومحاصرة الإرهابيين فى شرق العريش.

وأضاف "الحلبى"، خلال تصريحات تلفزيونية "أون تى فى" اليوم، السبت، أنه من حين لآخر يحدث اشتباكات قوية جدا مع الارهابيين، مضيفًا أننا ندفع أغلى الاثمان من أرواح جنودنا من أجل محاربة الإرهاب، موضحًا أن عقيدة القوات المسلحة إما النصر أو إما الشهادة، منوهًا إلى أن الجيش يستطيع ان يتعامل بذخائر عالية العيار والانتهاء من الإرهابيين بصورة حاسمة ولكن المدنيين سيدفعون الثمن.

وأكد المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، أن هناك بعض الدول المجاورة التى تقوم بايذاء المدنيين، وتقوم بضرب أحياء كاملة؛ من أجل محاربة الارهاب، موضحًا أن القوات المسلحة المصرية لا تريد ان يلحق الأذى بأى مدنى او بممتلكاته اثناء مكافحة الارهاب، وان هذه العقيدة يدفع ثمنها ابناء القوات المسلحة.

ولفت الى ان الطائرات المصرية بها ذخائر عالية العيار وعندما تقوم بضرب الارهابيين، ستقوم بالقضاء على المدنيين بالموجة الانفجارية فقط، مشيرا الى ان اهل سيناء اهلنا ولا نريد إيذاءهم، مطالبًا كل من يمتلك معلومة عن الارهابيين ألا يبخل بها لأنها ستكمل منظومة معلومات الموجودة عند القوات المسلحة والشرطة، وستقوم بانقاذ حياة أبنائنا المجنديين والمدنيين.