تبدأ، اليوم السبت، عناصر من وحدات المظلات المصرية وقوات الإنزال الجوى الروسية فعاليات التدريب المشترك (حماة الصداقة 2016)، والذى تستضيفه مصر فى الفترة من (15- 26) أكتوبر الجارى بمنطقة التدريبات المشتركة بالمدينة العسكرية بالحمام بمنطقة العلمين .
ويشتمل التدريب المشترك والذى يجرى للمرة الأولى فى مصر على العديد من الأنشطة والفعاليات، والتى تتضمن تبادل الخبرات التدريبية لمهام الوحدات الخاصة، وتنفيذ أعمال الإسقاط الخفيف والمتوسط والثقيل للأفراد والمعدات والمركبات لعناصر مشتركة من الجانبين .
وتحرص القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية والروسية على الإعداد والتخطيط الجيد للأنشطة والأهداف التدريبية المخططة، وخلق بيئة غنية بالمهارات والتكتيكات الحديثة بما يساهم فى تحقيق أقصى استفادة ممكنة من التدريب وثقل مهارات هيئات القيادة على تخطيط وإدارة العمليات بكفاءة عالية لتوحيد المفاهيم بين جميع القوات المشاركة وفقاً لأحدث النظم التدريبية الحديثة .