ااجتمع الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري اليوم السبت مع عدد من قيادات الوزارة السابقين، وذلك في ضوء دراسة بعض المقترحات التي تهدف إلى الاستفادة من كافة الموارد المائية لسد الاحتياجات المائية وتوفير مياه الري للمزارعين وتخفيف العبء عنهم في وصول المياه.

تضمن الاجتماع مناقشة موقف خطة التوسع الأفقي وتطوير مشروعات الري والاستفادة من مياه الصرف الزراعي، بالإضافة إلى آليات مواجهة مصادر التلوث بالمجاري المائية، فضلا عن رفع كفاءة شبكة الري والصرف.

ووجه الوزير، في نهاية الاجتماع، بضرورة الاستفادة من الخبرات السابقة، على أن يتم ذلك في لقاء مؤسسي دوري بأجندة محددة المواضيع تستهدف تعظيم الاستفادة من الموارد المائية ورفع كفاءتها وترشيد استخداماتها وحمايتها من الهدر والتلوث، بما يخدم كافة القطاعات القائمة على الاستخدامات المائية من مياه "شرب - زراعة - صناعة – ري"، وذلك في ضوء الاستفادة من الخبرات المتراكمة السابقة لخبراء الموارد المائية والري.