قال العميد خالد عكاشة، مدير المركز الوطني للدراسات الأمنية، إن مصر تقدم كل يوم أبطالًا، وهذا يزيدنا فخرًا واعتزازًا بأبناء قواتنا المسلحة القادرين على تنفيذ مهمتم المقدسة في الحفاظ على وطنهم، موجهًا التحية لأرواح الشهداء ومقدمًا التعازي لذويهم.

وأضاف "عكاشة"، خلال تصريحات تليفزيونية، اليوم السبت، أن خطورة عملية أمس تتمثل اختيار منطقة جديدة تذهب لها الجماعات الارهابية فى محاولة لإيقاع عدد أكبر من الخسائر.

وأشار إلى أن اختيار منطقة غير متوقعة مثل بئر العبد بشمال سيناء هو سيناريو جديد للإرهابيين يؤكد أن المعركة مازالت شرسة، وأن هناك جهدًا كبيرًا لا بد أن يبذل للقضاء على الإرهاب فى سيناء.

وأكد مدير المركز الوطني للدراسات الأمنية، أن القوات العسكرية تمكنت من إحكام السيطرة على منطقة "مثلث الرعب" رفح والشيخ زويد والعريش خلال الـ10 أشهر المنقضية من عام 2016، مشيرًا إلى أن هذه العمليات ستعيد إنتاج تكتيكات هجومية جديدة لهذه الجماعات الإرهابية.