شيع المئات من أهالي قرية السعدية التابعة لمركز ومدينة أبوحماد بمحافظة الشرقية والقرى المجاورة منذ قليل جثمان الشهيد مجند "عبد الحليم محمد" 21 سنة الي مثواه الاخير بمقابر اسرته بالقرية وسط حالة من الحزن والسواد التي انتابت أهالي القرية عقب سماعهم نبأ استشهاده في الحادث الارهابي الغاشم .

تجمع المئات من أهالي القرية والقرى المجاورة وأصدقاء الشهيد أمام منزل والد الشهيد لتقديم المواساة والتعازي وفور وصول الجثمان تم تشييعه لمثواه الاخير بمقابر أسرته.