يعرض موقع "صدى البلد" الإخباري عددا من الصور الخاصة بقيام القوات الجوية بتنفيذ ضربة جوية مركزة استمرت لمدة ثلاث ساعات كاملة ضد مواقع تمركز مجموعات من العناصر التكفيرية المسلحة المتورطين في التخطيط والتنفيذ والدعم للهجوم الإرهابي الذي استهدف إحدى نقاط الارتكاز الأمني أمس بسيناء.

كانت القوات المسلحة أعلنت صباح اليوم عن تنفيذ ضربة جوية مركزة استمرت لمدة ثلاث ساعات كاملة، ثأرا لدماء الشهداء، موضحة أن الضربة استهدفت مناطق الإيواء وإعادة التمركز لمجموعات من العناصر التكفيرية المسلحة من المتورطين في التخطيط والتنفيذ والدعم للهجوم الإرهابي الذي استهدف إحدى نقاط الارتكاز الأمني أمس، الجمعة، بسيناء.

وقال بيان صادر عن القوات المسلحة، إنه بعد ورود معلومات استخباراتية مؤكدة وبالتعاون مع أهالي سيناء تفيد بمناطق الإيواء وإعادة التمركز لمجموعات من العناصر التكفيرية المسلحة المتورطين في التخطيط والتنفيذ والدعم للهجوم الإرهابي الذي استهدف إحدى نقاط الارتكاز الأمني أمس بسيناء، وثأرا لدماء الشهداء أقلعت عدة تشكيلات من قواتنا الجوية فجر السبت الموافق 15 أكتوبر، لاستطلاع مناطق الأهداف وتنفيذ ضربة جوية مركزة استمرت لمدة ثلاث ساعات كاملة.

وأوضح البيان أن العملية أسفرت عن تدمير مناطق تمركز وإيواء العناصر الإرهابية، وكذلك نقاط تجميع الأسلحة والذخائر التي تستخدمها تلك العناصر، وتدمير سبع عربات دفع رباعي تدميرا كاملا، كما تم قتل عدد من العناصر التكفيرية التي قامت بعملياتها الإجرامية والعناصر المعاونة لها، ومازالت الأعمال مستمرة حتى الآن.

وأكدت القوات المسلحة أنها بمساندة شعبها العظيم عازمة على القضاء على العناصر التي تستهدف أمن واستقرار البلاد ولن تثنيها تلك الأعمال الإرهابية عن القيام بواجبها المقدس في تأمين وحماية الشعب مهما بلغت الصعوبات وعظمت التضحيات، واختتمت البيان قائلة: "عاشت مصر حرة أبية مستقرة وحفظ الله شعبها العظيم من كل مكروه وسوء".