التقت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولي، السفير بيرك آرين، سفير كازاخستان لدى القاهرة، وذلك للاتفاق على الترتيبات النهائية لعقد اجتماعات الدورة الخامسة للجنة المشتركة المصرية الكازاخية.

استهلت الوزيرة اللقاء بالترحيب بالسفير الكازاخى، مشيدة بعلاقات التعاون الاقتصادية والتنموية بين البلدين، والتى توجت بالزيارة الناجحة للرئيس عبد الفتاح السيسى، الأخيرة إلى كازاخستان فى فبراير الماضى، والتى تعد شراكة حقيقية لدفع التنمية الاقتصادية الشاملة بين البلدين.

واتفقت مع السفير الكازاخى، خلال اللقاء، على عقد اجتماعات الدورة الخامسة للجنة المشتركة المصرية الكازاخية للتعاون الاقتصادي والعلمي والفني فى نهاية شهر ديسمبر 2016 بمصر، والتى لم تنعقد منذ 2007، على أن تتضمن فعالياتها تفعيل التعاون فى عدد محدد من المجالات التى يمكن تنفيذها على أرض الواقع، والتى من شأنها أن تحدث أثرًا تنمويًا إيجابيًا ملموسًا.

وخلال الاجتماع، تم استعراض مجالات التعاون الواعدة بين البلدين فى ضوء ما تتميز به كل دولة من ميزة تنافسية، خاصة البترول والقمح من الجانب الكازاخى، والأدوية من الجانب المصري، وكذا عرض المجالات التي يمكن للجانب المصري الاستفادة منها سواء بالتصدير أو الاستيراد من كازاخستان، وبحث فرص التعاون المتعددة بين البلدين، وأهمية الاستفادة منها لتحقيق المنفعة المشتركة للشعبين المصري والكازاخي.

وناقش الجانبان استكمال أعمال الترميم الخاصة بمسجد الظاهر بيبرس، حيث تم الاتفاق على قيام سفير كازاخستان بزيارة المسجد، بحضور وفد يضم ممثلين عن وزارتى التعاون الدولى والآثار لمتابعة آخر التطورات فى أعمال الترميم.