بعد مطالبة نقابة الأطباء في خطاب رسمي لها كلٍ من رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، والدكتور أحمد عماد وزير الصحة، والدكتور مجدي مرشد رئيس لجنة الصحة في البرلمان، بحل أزمة المحاليل الطبية التي ضربت المستشفيات الحكومية، والخاصة ومراكز الغسيل الكلوي.
فقد صرح الدكتور أحمد عماد وزير الصحة، أن السبب وراء أزمة المحاليل التي ضربت المستشفيات مؤخراً، هو غلق المصنع الذي كان ينتج حوالي 60% من المحاليل بسبب وفاة طفل نتيجة لمحلول معالجة جفاف فاسد من إنتاج هذا المصنع، وأكد الوزير في لقائه مع الإعلاميةمنى الشاذلي، أن الوزارة تعرضت لضغوط كبيرة لفتح هذا المصنع مرة أخرى لكنه رفض، بعد أن فحصت لجنة تابعة للوزارة هذا المصنع، ووجدت في المخزن التابع له حوالي 3 ملايين عبوة محلول فاسدة، وأضاف أن الوزارة بحثت عن بديل لهذا المصنع والأزمة ستحل بعد شهر من الآن.
وجدير بالذكر أن أزمة المحاليل الطبية التي ضربت المستشفيات مرّ عليها أكثر من ثلاثة أشهر.