رواية "الأزبكية"، للروائي المصري ناصر عراق، فازت بجائزة كتارا للرواية العربية، في فئة الرواية المنشورة، وفئة أفضل رواية قابلة للتحويل إلى عمل درامي من الروايات المنشورة، وهي تقوم على استدعاء واقع متخيل من الماضي.

وصدرت الرواية عن الدار المصرية اللبنانية العام الماضي، علما أنها تتناول مرحلة مهمة من تاريخ مصر، حيث يستدعي الكاتب فترة الحملة الفرنسية، واعتلاء محمد علي عرش مصر، وقد أجاد في غزل ثوبه الروائي، وإقامة بنائه الدرامي؛ لتتصاعد الأحداث، وتتداخل المواقف، وتتقاطع الشخصيات، التي اختارها بدقة، ورسم ملامحها ببراعة، ولم يحل الواقع التاريخي بينه وبين خلق شخصيات من الخيال، سرعان ما يكسبها ما تحتاج من لحم ودم وأفكار؛ لتتداخل الأحداث، وتتقابل الشخصيات، بين واقع أثبتته الروايات التاريخية، وخيال أكسبه الكاتب ملامح الواقع، فبدا واقعا خياليا، فيه بوابة شفيفة، يمكن للقارئ أن يتسلل منها ليعايش الأحداث لحظة وقوعها، ويقابل الشخصيات في كثير من مواقف القوة، أو لحظات الضعف.

تخرج ناصر عراق، في كلية الفنون الجميلة، وصدرت له روايات: "أزمنة من غبار" 2006، "من فرط الغرام" 2008، "تاج الهدهد" 2012، "نساء القاهرة دبي" 2014، "الكومبارس" 2016، ووصلت روايته "العاطل" إلى القائمة القصيرة في جائزة البوكر العربية عام 2012.