رفض نائب الرئيس الأمريكي، جو بايدن، ادعاءات بأن البيت الأبيض لم يقم بتحرك إزاء موسكو بعد اتهامها بمحاولة التدخل في الانتخابات الأمريكية .

وقال بايدن في تصريحات - حسبما أفاد راديو (سوا) الأمريكي اليوم /السبت/ - إننا "سنبعث رسالة إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ولدينا القدرة على القيام بذلك، وسيتم بعث الرسالة وفقا لجدولنا الزمني وفي الظروف التي سيكون لها أكبر تأثير ممكن".

وردا على سؤال بشأن ما إذا كان سيتم اطلاع الشعب على تفاصيل هذه الخطوة، قال "آمل أن لا يتم ذلك".

وكانت واشنطن اتهمت موسكو الأسبوع الماضي بأنها تحاول التدخل في الانتخابات الأمريكية من خلال قرصنة أنظمة معلوماتية استهدفت خوادم الحزب الديمقراطي .

وأعلن مكتب مدير الاستخبارات الوطنية الأمريكية أن "عمليات السرقة والقرصنة هذه تهدف إلى التدخل في العملية الانتخابية الأمريكية" .