أكدت داليا قابيل رئيس الشركة المنظمة للمشاركة المصرية بمعرض سيال بفرنسا، الذى تشارك فيه 102 شركة مصرية غدا الأحد، أن الشركات المصرية حجزت مساحات تصل إلى 1800 متر مربع، وهى أكبر مساحة عرض حصلت عليها دولة عربية وأفريقية، وهو ما يؤكد مدى التقدم الكبير الذى حققته الصناعات المصرية وثقة مجتمع الأعمال الدولى فى منتجاتها، مشيرة إلى أن المغرب تأتى فى المرتبة الثانية بعد مصر من حيث حجم المشاركة .
وقالت داليا قابيل فى تصريحات لها إن المجلس التصديرى برئاسة هانى برزى سيستعين بتراثنا الفرعونى لإبهار رواد المعرض، حيث تم تجهيز ديكورات فرعونية للجناح المصرى إلى جانب الترتيب لاستقبال ملكى لزوار الجناح من قبل فتاة سترتدى زى ملكة فرعونية .
وأشارت إلى أن قطاع الصناعات الغذائية استطاع رغم كل المعوقات التى واجهت الصناعة المصرية مؤخرا الحفاظ على قيمة صادراته، حيث لم تتراجع بل ارتفعت وإن كان ذلك بنسب محدودة، موضحة أن هذا الأداء يبشر بتحقيق القطاع قفزة كبيرة فور استقرار الأوضاع بالأسواق العالمية وحل المشكلات التى تواجه الاقتصاد المصرى مثل أزمة الدولار .
وأضافت داليا قابيل أن القائمين على قطاع الصناعات الغذائية نجحوا فى الفترة الاخيرة في تعويض ضياع بعض الاأسواق العربية التى تواجه أزمات عنيفة، وذلك بأسواق أخرى خاصة فى أفريقيا، مشيرة إلى أن الحرص على المشاركة بمعرض سيال بفرنسا يأتى أيضا لتعزيز هذا الاتجاه باعتبار فرنسا أحد أهم آليات النفاذ إلى السوق الأفريقية .