تمكنت إلإدارة العامة لمكافحة التهرب الجمركى بالمنطقة الشرقية إلتزام برئاسة مجدى إبراهيم من ضبط محاولة تلاعب فى المستندات الجمركية لعدد 3 بيانات جمركية تم الإفراج عنها بجمارك بورسعيد وذلك بغرض التهرب من جزء كبير من الرسوم الجمركية والتخلص من القيود الاستيرادية وجهات العرض.

كان الدكتور مجدي عبد العزيز رئيس المصلحة تلقى إخبارية تفيد التلاعب وتزوير فى المستندات والإجراءات الجمركية الخاصة بالبيانات الجمركية أرقام شركة ر . ل أرقام 2749 ، 2023 ، 2022 لسنة 2016 بمجمع المنسوجات ببورسعيد.

تم تشكيل لجنة لفحص المستندات والإجراءات الجمركية الخاصة بالبيانات الجمركية الثلاثة بمعرفة كلا من حمود عمر مدير إدارة المكافحة إلتزام و محمد فؤاد و أحمد الحداد و محمد كمال التى تم تسجيلها بالبيان الجمركى.

وتبين للجنة قيام مندوب الشركة بالتزوير والتلاعب في هذه البيانات الجمركية باصطناع إستمارات المعاينة وعدم وجود نموذج 4 تمويل واردات وتزوير التوقيعات الخاصة بالهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات وتزوير توقيعات المثمنين وتزوير علوم الأوزان وتهريب عدد 1154 كرتونة ملابس جاهزة.

وتم تقدير القيمة للبيانات الثلاثة بمبلغ 4 مليون 206 ألف 134 جنيه وبلغت التعويضات عنها 12 مليون و 618 ألف و 402 جنيه.

تم تحرير محضر ضبط جمركي رقم 72 مكافحة لسنة 2016 ، وإحالة محضر الضبط إلى إدارة القضايا المدنية والجنائية والإدارية وإحالة المستخلص وكل من له علاقه بالبيانات الثلاثه الى التحقيق والتفتيش العام لبيان المخالفات والمسئولية التأديبية الخاصة بهم

وتمت الإحالة للشئون القانونية وتحرير محضر ضبط بالواقعة برقم 15 لسنة 2016 بتاريخ 19 / 9 / 2016وتحريك الدعوى العمومية ضد المستخلص الجمركى والشركة.